تفاصيل الأخبار
رئيس البورصة يشارك في مؤتمر اتحاد البورصات اليورو آسيوية “Meet the market” لاستعراض خطط التطوير والإصلاح بسوق المال المصري
27/05/2021

الدكتور محمد فريد رئيس البورصة: برنامج الإصلاح الاقتصادي الشامل عزز من ثقة القطاع الخاص واستقرار مؤشرات الاقتصاد الكلي والنمو الاقتصادي
رئيس البورصة: نعمل على تقوية البنية الأساسية لسوق المال المصري على مستوى العرض والطلب وبيئة التداول
الدكتور فريد: تطوير نظام متكامل لتداول السندات الحكومية والشركات وهيكلة سوق الشركات الصغيرة والمتوسطة وتعزيز جهود الثقافة المالية أبرز الجهود


شارك الدكتور محمد فريد رئيس مجلس إدارة البورصة المصرية، في فعاليات المؤتمر الافتراضي لاتحاد البورصات اليورو آسيوية "FEAS "بعنوان Meet the market” " اليوم الخميس بحضور أعضاء الاتحاد وشركة مصر للمقاصة والإيداع والقيد المركزي وعدد من ممثلي بنوك الاستثمار المحلية والأجنبية ما بين الهند وأستراليا والولايات المتحدة الأمريكية، لاستعراض خطط الإصلاح والتطوير بسوق المال المصري.

يعد هذا المؤتمر اللقاء الثالث ضمن سلسلة لقاءات يعدها اتحاد البورصات اليورو آسيوية FEAS كمبادرة من الاتحاد لتنظيم اجتماعات "عروض افتراضية" لقيادات البورصات الأعضاء بالاتحاد لتبادل الخبرات والمعرفة بتطورات الأوضاع على مستوى كل سوق وكذا الترويج لجذب استثمارات جديدة للسوق، حيث شارك في المؤتمر الافتراضي أكثر من 170 مشارك من مختلف أنحاء العالم، ما بين بنوك استثمار، بورصات، شركات المقاصة، شركات وساطة في الأوراق المالية، ، ،مديري المحافظ والصناديق الاستثمارية، فضلا عن المشاركين المحليين في السوق.

ألقى الدكتور كونستانتين سارويان أمين عام اتحاد البورصات اليورو آسيوية، الكلمة الافتتاحية، أعرب خلالها عن تقديره للجهود التي تقوم بها إدارة البورصة المصرية لتطوير وتنمية السوق المصري ورفع كفاءته وتنافسيته ليتمكن من جذب مزيد من الاستثمارات الأجنبية.

من جانبه استعرض الدكتور محمد فريد، خلال عرضه، مكونات برنامج الإصلاح الاقتصادي الشامل الذي تبنته ونفذته الحكومة المصرية منذ عام 2016، والذي تضمن إصلاح مالي ونقدي وهيكلي ولَم يتغافل السياسات الحمائية للفئات الأضعف والأقل حظا متكافل وكرامة، مؤكدا أن تلك الإصلاحات ساهمت في تحقيق عدة مستهدفات أهمها مزيد من الاستقرار لمؤشرات الاقتصاد الكلي وتحقيق معدلات نمو إيجابية ومتصاعدة وكذا تعزيز دور القطاع الخاص.

تابع رئيس البورصة أن أسواق المال لها دور كبير في ليس فقط في مساعدة الكيانات الاقتصادية المختلفة في الوصول للتمويل اللازم للتوسع والنمو والانطلاق، ومن ثم خلق وظائف وتحسين أحوال الناس المعيشية، ولكن منصة مهمة للتداول والاستثمار وسهولة الدخول والخروج للمستثمرين.

خلال كلمته سلط الدكتور فريد الضوء على الجهود التي قام بها مجلس إدارة البورصة المصرية لرفع كفاءة وتنافسية سوق الأوراق المالية وذلك من منظور سلسلة القيمة المضافة والتي تتضمن جانب العرض عبر تحسين جودة الافصاحات والترويج لجذب شركات جديدة قوية وطموحة للقيد، وجانب الطلب من خلال زيادة معدلات التوعية والثقافة المالية، وجانب بيئة التداول والذي تضمن تطوير واستحداث منتجات واليات تداول جديدة تسهم في تنويع الخيارات الاستثمارية أمام جميع فئات المستثمرين.

أشار رئيس البورصة إلى عملية الإصلاح والتطوير الشاملة التي نقذتها البورصة لرفع كفاءة وتنافسية سوق الشركات الصغيرة والمتوسطة وذلك لتعزيز السيولة وتنشيط التداول وجذب استثمارات جديدة للسوق مع العمل على رفع وتحسين قدرات الشركات المصدرة، وكذا التطوير الشامل الذي تم تنفيذه على نظام تداول السندات الخاص بالحكومة والشركات.

من قال السيد علاء عامر، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة مصر للمقاصة، إن برنامج لقاء السوق المعد من قبل اتحاد البورصات اليورو آسيوية  مبادرة مهم تسهم في تبادل الخبرات والرؤى، فضلا عن كونها منصة مهمة للترويج للاستثمار أمام ممثلين عدد من كبريات المؤسسات الاستثمارية.